تعزية

 

ببالغ الحزن و الأسى، تلقينا نبأ وفاة الدكتور حسان حيمران أستاذ بكلية علوم الإعلام و الاتصال، لقد عرفناه أولاً كأخ ثم كزميل طول خمسة عشرة أو عشرين سنة الماضية،  لم نرى منه يوماً سوء و لا تصرف مشين إزاء الكل، طلبة كانوا أو أساتذة، كما كان في علمه من أكبر الأساتذة في تخصص الإعلام و الاتصال، لم يرد  يوماً طالب أو طالبة قصدوه، عيبه الوحيد أنه لا يعرف كلمة لا أو لا أستطيع.

اللهم ثبته عند السؤال و جعل متواه الجنة 

إنا لله و إنا إليه راجعون

وداً أيها الأخ العزيز