Menu المؤتمرات الاستعجالية وعابروهامواضيع للبحثلماذا هذا الموقع؟كيف يمكن أن نتجاوز إشكالية الكمي والكيفي في تحليل المضمون؟كيف أُدِير قطاع الإعلام بالحيلة في الجزائر؟ إصدار جديدمكونات الإطار المنهجيOUVRAGES DE MÉTHODOLOGIEكتاب مترجمالمسار المنهجيإصدار جديدالتفكير القبلو- مبحثيالمجلات العلمية المحكّمة في جامعتناالرأي العام الجزائريابن خلدون و مدرسو فرانكفورتمواقع التواصل الاجتماعي و الرأي العامنظرية التأطير و بحوث الاعلامالإرهاب و إشكالية العمل الإعلاميLa théorie du complotمنهجية من نوع آخر للتأمل Aléatoire العينات الاحتمالية اسلوب البحث العلميالأطر الخبرية لقضايا الإرهاب لإعلام و التصدي لظاهرة الإرهابعيوب العينات غير الاحتماليةتنظيم البيبليوغرافية في نهاية البحث.المشكل و الإشكاليةوسائل الإعلام و القيم.وسائل الإعلام و التنشئة السياسيةوسائل الإعلام و السلطةالاتصال و الإعلام، علم و مفاهيمdéfinir une problématiqueمفاهيم مختلفة لوظائف منهجية مختلفةمواقع التواصل الاجتماعي

مكونات الإطار المنهجي

عزيزي الباحث،

إذا أردت أن يكون لك مرجع في بناء الإطار المنهجي لبحثك، فما عليك إلا أن تتبع الخطوات التي سوف نعرضها عليك فيما سيأتي، لكن الأمر يتطلب منك مراعاة ما يلي:

- أن هذه الخطوات ليست قارة في محتواها و لا في ترتيبها، فهذا طبعاً مرتبط بإشكالية دراستك و الهدف منها و الأدوات التي تنوي استعمالها.

- أن توجيهات الأستاذ المشرف أولى أن تُأخذ بعين الاعتبار مما سنعرضه عليك، لأنه أدرى بتوجهات بحثك منا.

- أن المرونة العلمية ليس في الاقتداء بهذه المكونات حرفياً، بل فقط للتوجه و التأطير.

و عليه فإننا نرى أن الإطار المنهجي يحتوي على ما يلي:

  • خلفية الإشكالية و تحديدها.
  • تساؤلات الدراسة أو فرضياتها.
  • أهمية و أهداف الدراسة.
  • أسباب اختيار الموضوع.
  • الدراسات السابقة
  • مفاهيم أو مصطلحات الدراسة.
  • منهج الدراسة و أدواتها.

أ - منهج الدراسة.

ب - أدوات الدراسة.

  • صعوبات الدراسة

ملاحظة: إذا وجدتم أي مشكل في فهم الإجراءات السابقة، فنحن في الخدمة عبر البريد التالي:

temmaryoucef1@hotmail.fr